الأحد, 20 حزيران/يونيو 2021 11:55

محاضرة بعنوان: المخلفات الالكترونية واثارها على الانسان والبيئة

Written by
Rate this item
(0 votes)


استمرارا لسلسلة محاضرات الموسم الثقافي لمركز بحوث البيئة في الجامعة التكنولوجية الكترونيا، بحضور السيد مدير المركز الاستاذ الدكتور عبد الحميد محمد جواد العبيدي المحترم وحضور ثلة من الأكاديميين والباحثين، ألقى الأستاذ الدكتور خالد محمد حسين القيسي المحترم تدريسي في جامعة السليمانية محاضرة بعنوان (المخلفات الالكترونية واثارها على الانسان والبيئة) وذلك في يوم الاحد الموافق ٢٠/ ٦/ ٢٠٢١ الساعة ٩ مساءا.

بدأت المحاضرة بالتعريف عن المخلفات الإلكترونية كإحدى صور التلوث البيئي وأن نتيجة التقدم العلمي الذي سعى اليه الانسان المعاصر والذي حقق له بعض المكاسب الا انه قد جرى على حقوقه ورافقته اضرار اصبحت تهدد البشرية بالفناء، فقد صار ينذر لنفسه بذور الموت معتقدا انه يبذر بذور الحياة الامر الذي أصبح في اشد الحاجة لمن يفتح له افاق الوعي في ظل التأثير المتنامي لملوثاته على صحته وحياته وحقوقه.
فقد ادى التقدم الصناعي والتكنولوجي والتوسع الهائل في استخدام مصادر الطاقة المختلفة الى انتشار وسائل الترفيه وادوات ومنتجات الحضارة الصناعية المعاصرة وانتاج كميات كبيرة من الاجهزة الإلكترونية بشكل يكاد ان يكون يوميا مثل اجهزة الكمبيوتر والتلفاز والهواتف النقالة وغير ذلك من الأجهزة التي تعمل بالتيار الكهربائي او المجالات الكهرومغناطيسية التي انتهى عمرها الافتراضي وتلقى كمخلفات الكترونية تضر بالبيئة والصحة
العامة عندما يراد التخلص منها.


ومن جانب اخر فأن مع التقدم العلمي والتقني السريع تنخفض اسعار المنتجات الإلكترونية الجديدة ومن ثم زيادة الطلب على هذه المنتجات الجديدة ورمي الأجهزة القديمة، وبطبيعة الحال فان هذا يؤدي الى زيادة التدهور البيئي واتساع نطاقه ومن اثار ذلك يؤدي الى اصطحاب اثار سلبية تعرض حياة الانسان والبيئة العامة الى مخاطر التي قد تصل الى الفناء.

ان الأجهزة الكهربائية والالكترونية القديمة تسمى نفايات الالكترونية وتدخل ضمن النفايات الخطرة لما تحتويه من مواد خطرة مثل الرصاص، الباريوم، الزئبق، البطاريات، الدوائر الكهربائية ... الخ.
لذلك تشكل خطرا على البيئة وصحة الانسان ان تم التعامل معها وتخزينها ونقلها بصورة غير سليمة حيث تعاني جميع البلدان الصناعية من مشكلات تتعلق بالتعامل مع هذه المخلفات اذ برزت الحاجة في الماضي الى القيام بعمليات تنظيف مكلفة بسبب التعامل غير الصحيح مع هذه المخلفات الخطرة.

ختاماً، فقد جاءت هذه المحاضرة لتسليط الضوء على أحد اهم الموضوعات الهامة التي تؤثر على حياة الانسان وصحته وبيئته الا وهي المخلفات الإلكترونية والتي تتطلب منا تذكير أصحاب الاختصاص والقرار باتخاذ الإجراءات اللازمة من تعامل علمي وتقني وتشريع قوانين بالتعامل مع هذه المواد سواء بالتخلص الامن منها او بإعادة تدويرها للاستفادة من العديد من مكوناتها.

Read 87 times Last modified on الخميس, 08 تموز/يوليو 2021 12:07
Top