اخر الاخبار

اخر الاخبار (129)

يسر اللجنة المشرفة على المؤتمر العلمي الدولي الخامس للبيئة والتنمية المستدامة ان تعلن عن أن البحوث المشاركة فيه اصبحت متاحة للجميع في مجلة ال

IOP Conference Series: Earth and Environmental Science

نبارك للجميع على نشر بحوثهم ونتقدم بالشكر والامتنان للسيد رئيس الجامعة التكنولوجية ومساعديه للشؤون العلمية والادارية، واللجنة العليا والاستشارية واللجان الساندة والتحضيرية والعلمية وكافة اللجان ولكل من ساهم في دعم المؤتمر وتحقيق أهدافه.

 

تفاصيل النشر:

العدد: Vol 779

السنة: 2021

كما ويمكنكم الوصول الى العدد الخاص بالمؤتمر مباشرة عن طريق الرابط التالي:

https://iopscience.iop.org/issue/1755-1315/779/1

 

 


استمرارا لسلسلة محاضرات الموسم الثقافي لمركز بحوث البيئة في الجامعة التكنولوجية الكترونيا، بحضور السيد مدير المركز الاستاذ الدكتور عبد الحميد محمد جواد العبيدي المحترم وحضور ثلة من الأكاديميين والباحثين، ألقى الأستاذ الدكتور خالد محمد حسين القيسي المحترم تدريسي في جامعة السليمانية محاضرة بعنوان (المخلفات الالكترونية واثارها على الانسان والبيئة) وذلك في يوم الاحد الموافق ٢٠/ ٦/ ٢٠٢١ الساعة ٩ مساءا.

بدأت المحاضرة بالتعريف عن المخلفات الإلكترونية كإحدى صور التلوث البيئي وأن نتيجة التقدم العلمي الذي سعى اليه الانسان المعاصر والذي حقق له بعض المكاسب الا انه قد جرى على حقوقه ورافقته اضرار اصبحت تهدد البشرية بالفناء، فقد صار ينذر لنفسه بذور الموت معتقدا انه يبذر بذور الحياة الامر الذي أصبح في اشد الحاجة لمن يفتح له افاق الوعي في ظل التأثير المتنامي لملوثاته على صحته وحياته وحقوقه.
فقد ادى التقدم الصناعي والتكنولوجي والتوسع الهائل في استخدام مصادر الطاقة المختلفة الى انتشار وسائل الترفيه وادوات ومنتجات الحضارة الصناعية المعاصرة وانتاج كميات كبيرة من الاجهزة الإلكترونية بشكل يكاد ان يكون يوميا مثل اجهزة الكمبيوتر والتلفاز والهواتف النقالة وغير ذلك من الأجهزة التي تعمل بالتيار الكهربائي او المجالات الكهرومغناطيسية التي انتهى عمرها الافتراضي وتلقى كمخلفات الكترونية تضر بالبيئة والصحة
العامة عندما يراد التخلص منها.


ومن جانب اخر فأن مع التقدم العلمي والتقني السريع تنخفض اسعار المنتجات الإلكترونية الجديدة ومن ثم زيادة الطلب على هذه المنتجات الجديدة ورمي الأجهزة القديمة، وبطبيعة الحال فان هذا يؤدي الى زيادة التدهور البيئي واتساع نطاقه ومن اثار ذلك يؤدي الى اصطحاب اثار سلبية تعرض حياة الانسان والبيئة العامة الى مخاطر التي قد تصل الى الفناء.

ان الأجهزة الكهربائية والالكترونية القديمة تسمى نفايات الالكترونية وتدخل ضمن النفايات الخطرة لما تحتويه من مواد خطرة مثل الرصاص، الباريوم، الزئبق، البطاريات، الدوائر الكهربائية ... الخ.
لذلك تشكل خطرا على البيئة وصحة الانسان ان تم التعامل معها وتخزينها ونقلها بصورة غير سليمة حيث تعاني جميع البلدان الصناعية من مشكلات تتعلق بالتعامل مع هذه المخلفات اذ برزت الحاجة في الماضي الى القيام بعمليات تنظيف مكلفة بسبب التعامل غير الصحيح مع هذه المخلفات الخطرة.

ختاماً، فقد جاءت هذه المحاضرة لتسليط الضوء على أحد اهم الموضوعات الهامة التي تؤثر على حياة الانسان وصحته وبيئته الا وهي المخلفات الإلكترونية والتي تتطلب منا تذكير أصحاب الاختصاص والقرار باتخاذ الإجراءات اللازمة من تعامل علمي وتقني وتشريع قوانين بالتعامل مع هذه المواد سواء بالتخلص الامن منها او بإعادة تدويرها للاستفادة من العديد من مكوناتها.

    زار وفد من الجمعية العراقية للادارة الهندسية برئاسة الاستاذ الدكتور علي ادهم/ رئيس الجمعية مركز بحوث البيئة اليوم الاثنين ٢٨/ ٦/ ٢٠٢١ واللقاء بالسيد مدير المركز الاستاذ الدكتور عبد الحميد محمد جواد. تم خلال اللقاء مناقشة سبل التعاون المشترك بين الجانبين في مجال النشاطات العلمية المختلفة وخصوصا في مجال البيئة والتنمية المستدامة خدمة لبلدنا العزيز. كما وتم تقديم درع من الجمعية الى السيد مدير المركز كتهنئة بمناسبة انجاز اعمال المؤتمر العلمي الدولي الخامس للبيئة والتنمية المستدامة ٢٠٢١ الذي اقامه المركز للفترة ١-٢/ ٦/ ٢٠٢١

   بمبادرة من السيد رئيس قسم التنمية المستدامة أ.م. باسم هاشم فرج، وبمشاركة كادر مركز بحوث البيئة تمت اقامة احتفالية بمناسبة انجاز فعاليات المؤتمر العلمي الدولي الخامس للبيئة والتنمية المستدامة ٢٠٢١ وتحقيق اهدافه.

وقد تم تقديم درع تهنئة باسم الكادر للسيد مدير المركز الاستاذ الدكتور عبد الحميد محمد جواد العبيدي لهذا الانجاز الكبير في ظل ظروف جائحة كورونا سائلين المولى عز وجل بدوام التوفيق والنجاح له وللمركز.

 

 

شارك مركز بحوث البيئة في الجامعة التكنولوجية في فعاليات المؤتمر الدولي الرأس المال الفكري في تحقيق التنمية المستدامة في عالم مابعد كورونا والازمة الاقتصادية كجهة داعمة، وذلك يوم الخميس الموافق ١٠/ ٦/ ٢٠٢١.

اذ انطلقت فعاليات المؤتمر في الساعة العاشرة بتوقيت بغداد/العراق من على القاعة العراقية لفندق فلسطين الدولي في بغداد بدعم كل من الجمعية العراقية للادارة الهندسية ،شركة نور الافق للتدريب والتطوير، مركز بحوث البيئة فيالجامعة التكنولوجية، وكلية المعارف الجامعة.

حيث تم القاء كلمات قيمة لكل من:

- د.خولة خمري/ رئيسة المؤتمر/ الجزائر الشقيقة.

- د.علي ادهم/ رئيس الجمعية العراقية للادارة الهندسية.

- د.عبد الحميد العبيدي/ مدير مركز بحوث البيئة/ الجامعة التكنولوجية.

- د.يعقوب ناظم السعدي/ عميد كلية المعارف الجامعة.

- م.اسراء البرزنجي/ ممثلا عن شركة نور الافق.

- د.ايمان هندي/ رئيس اللجنة التحضيرية.

 

عقدت الجلسات العلمية بمحاضرتين لكل من الطبيب الاختصاص الدكتور عبد الحميد سالم البراك والدكتور ميثم عبد الله سلطان ومن ثم تم توزيع شهادات الشكر والتقدير ودروع التكريم لكل من اللجان والجهات الداعمة ..لتنطلق بعدها الجلسات الخاصة بمحاور المؤتمر وكانت تحت عنوان :

-المحور الاول: البعد الاقتصادي للتنمية المستدامة وجائحة كورونا

- المحور الثاني: التنمية المستدامة والانتعاش الاقتصادي ودور المناهج التعليمية.

- المحور الثالث: منهجيات وادوات وسياسات البيئة والصحة المتكاملة لتحقيق الاستدامة في قلب التعافي من فيروس كورونا.

 

ختم المؤتمر بتوصيات من قبل اللجنة التحضيرية وبدعوة للمشاركة بمؤتمرات ونشاطات قادمة.

علما ان بحوث المؤتمر  سوف تنشر في مجلة وقائع المؤتمر وعلى موقع الResearch Gate وبرقم عالمي ISBN للباحثين من كل عالمنا العربي وبشكل مجاني.

 

 

 

   تم بحمدالله وتوفيقه تنظيم المؤتمر العلمي الدولي الخامس للبئية والتنمية المستدامة بالتعاون مع جامعة غازي عينتاب حيث تم افتتاح المؤتمر صباح اليوم الاول من حزيران 2021 وعلى قاعة صلاح الدين في فندق فلسطين برعاية كريمة من السيد رئيس الجامعة التكنولوجية وبمشاركة واسعة من الجامعات والكليات الحكومية والاهلية والمؤسسات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني وتم عرض 139 بحث وعلى مدى يومين في اثني عشر جلسة علمية حضورية وثلاث جلسات علمية الكترونية موزعة على محاور النمو الأخضر والتنمية المستدامة والتغيرات المناخية والتلوث البيئي والبيئة والتقانة الخضراء والنظم البيئية وحماية التنوع الحيوي فضلا عن التربية والتشريعات البيئية. وقد اختتمت وقائع المؤتمر في اليوم الثاني من حزيران 2021 في مركز بحوث البيئة في الجامعة التكنولوجية. ويسرني ان اتقدم بوافر الشكر وعظيم الامتنان لكل من ساهم بجهد مخلص وعطاء متميز من السادة رؤساء وأعضاء لجان المؤتمر والى جميع السادة الباحثين والمشاركين في المؤتمر ومن الله التوفيق

 

 

 

باشر كادر مركز بحوث البيئة بإشراف السيد مدير المركز الاستاذ الدكتور عبد الحميد محمد جواد المحترم يوم الخميس ٦/ ٥/ ٢٠٢١ بتجهيز وتوزيع مفردات السلة الرمضانية على العوائل المتعففة والايتام تخفيفا عن معاناتهم ودعما لهم في هذا الشهر الفضيل. إذ تم توزيع ١١٥ وجبة لحم غنم عراقي و١٢٠ سلة غذائية تتضمن الزيت والرز والسكر والطحين ومعجون الطماطم والشاي والعدس والفاصوليا والحمص.

وكان قد أعلن المركز مسبقا استنادا الى مقررات اجتماع اللجنة العلمية له والمنعقد بتاريخ ١٣/ ٤/ ٢٠٢١عن إطلاق مبادرة بجمع تبرعات تطوعية (مالية، عينية) من منتسبيه كل حسب امكانيته ورغبته في قيمة ونوع التبرع لغرض ايصالها الى العوائل المستحقة. وقد تم تشكيل لجنة برئاسة السيد مدير المركز المحترم لإدارة المبادرة.

سائلين المولى عز وجل ان يوفق الجميع للتخفيف عن معاناة العوائل المتعففة وان يتقبلها في صالح الاعمال.

 

تنفيذا لتوجيهات السيد مدير مركز بحوث البيئة الاستاذ الدكتور عبد الحميد محمد جواد العبيدي المحترم ٠٠٠ وباشراف السيد رئيس قسم التنمية المستدامة الاستاذ المساعد باسم هاشم فرج المحترم ٠٠٠
القى التدريسي أ.م. محمد عبد اللطيف أحمد/ قسم هندسة معادن محاضرة بعنوان (دور مهندس التآكل في حماية البيئة و التنمية المستدامة) وذلك في يوم الخميس الموافق ٢٥/ ٢/ ٢٠٢١ في قاعة المحاضرات/ قسم التنمية المستدامة٠
تهدف المحاضرة الى بعض الأمور الأساسية، ومنها: معالجة النفايات الصناعية، تخليص البيئة من النفايات المعدنية، دعم التنمية المستدامة و توفير فرص عمل، إذ تمت مناقشة أنواع ملوثات البيئة و تصنيفها مع صور توضيحية، العلاقة بين التلوث البيئي و التآكل، الفرق بين إعادة تدوير وإعادة الاستخدام، الفرق بين النفايات الاعتيادية والصناعية، استغلال النفايات المعدنية في تصنيع بعض المكملات الغذائية والمعقمات والمسهلات والمجلطات (قاطعات النزف) والطلاءات و الطلاءات المانعة للتآكل، ومغذيات النباتات. اضافة الى بيان قدرة مهندس التآكل على إجراء هذا الاستغلال من خلال استثمار علم هندسة التآكل للتخلص من النفايات الصناعية ورفع مسببات التلوث البيئي، وهذا ما يوفر فرص عمل لطبقات اجتماعية مختلفة. وبهذا كانت مخرجات المحاضرة بأن لمهندس التآكل دور مهم وفعال في مجال البيئة والتنمية المستدامة.
كما وان لهندسة التآكل فوائد متعددة بالامكان استثمارها للحصول على منتجات مفيدة تستخدم في حياتنا اليومية. كما وإن النفايات المعدنية والصناعية على وجه الخصوص تعد مناجم سهلة فوق الأرض. وتم التأكيد على أن البيئة بكل تفاصيلها ومكوناتها تتأثر بالأنشطة البشرية وخصوصاً الصناعية والتعدينية منها. حيث إن التنمية المستدامة تكمن في الحفاظ على الموارد الطبيعية.
ختاما، ذكر المحاضر اهم التوصيات المتعلقة بالموضوع وكما يلي:
١- تدريس الثقافة البيئية وعلومها في جميع المراحل الدراسية.
 ٢- وضع برامج وإعلانات وبروتوكولات حكومية لتوعية الناس.
 ٣- تعزيز آلية التعاون بين جميع التخصصات العلمية والثقافية التي تدعم البحوث البيئية.
 

استمرارا لدعم مختبرات مركز بحوث البيئة في الجامعة التكنولوجية واستعدادا لادخال مختبرات اضافية في المركز لتكون معتمدة حسب المواصفة ISO/IEC 17025:2005 الممنوحة من الهيأة العراقية للاعتماد/ وزارة التخطيط العراقية لعدد من مختبرات المركز بتاريخ ٢٤/ ٥/ ٢٠١٧ لأول مرة وتم تجديدها لاحقا، اجتمع السيد مدير المركز الاستاذ الدكتور عبد الحميد محمد جواد العبيدي المحترم يوم الاربعاء الموافق ٢٨/ ٤/ ٢٠٢١ باللجنة المسؤولة عن اعتمادية المختبرات لمناقشة الامور المهمة في تطويرها.
انتهى الاجتماع بالتوجيه الى الالتزام بالمتطلبات العامة لأهلية مختبرات الفحص والمعايرة حسب نظام الاعتماد العراقي للمحافظة على رصانتها واعتماديتها.

استمرارا للبرنامج الذي اطلقه قسم التنمية المستدامة/ مركز بحوث البيئة بعنوان (الصحة المستدامة) تحقيقا للهدف الثالث من اهداف التنمية المستدامة (الصحة الجيدة والرفاه) وبإشراف السيد مدير مركز بحوث البيئة الاستاذ الدكتور عبد الحميد محمد جواد العبيدي، نفذ قسم التنمية المستدامة ندوة الكترونية بمحورين بالتعاون مع معهد بحوث التغذية/ دائرة الصحة العامة القى فيها الطبيب الاختصاص الدكتور عبد الحميد سالم البراك والاستاذ مساعد باسم هاشم فرج (رئيس قسم التنمية المستدامة) محاضرة لكل منهما (حسب محاور الندوة) بحضور عدد من المشاركين من داخل وخارج الجامعة، وذلك يوم الاحد الموافق ٢٥/ ٤/ ٢٠٢١ - الساعة التاسعة والنصف مساءً من خلال المنصة الالكترونية ZOOM.

ابتدأ الدكتور عبد الحميد البراك محاضرته بالتعريف عن الغذاء الصحي وعناصره ومكوناته، وعن مغذيات الطاقة الكبيرة والتي تشمل السكريات والنشويات والدهون، وكذلك المغذيات الدقيقة والتي تشمل الماء والاملاح والمعادن والفيتامينات. كما وتم تعريف السعرة الحرارية وكم يحتاج جسم الانسان من السعرات في اليوم.

بعد ذلك تطرق المحاضر الى زيادة الوزن والنحافة وأهميتهما في تقوية واضعاف الجهاز المناعي.

اما من ناحية المكملات الغذائية فقد تم التطرق الى فوائدها بالنسبة الى الجهاز المناعي وما هو احتياج الجسم لها والتعريف باللوحة الغذائية والملحق الغذائي في اي منتج.

ومن ناحية اخرى تم التعريف باختصار عن مرض كورونا وماهي اسبابه وطرق الوقاية والحماية منه.

ختمت المحاضرة بالتركيز على اهمية اخذ اللقاح وكيف يتم تصنيعه وما هو انواعه ونسبة الحماية لكل نوع وهل له اعراض جانبية مع ذكرها.

بعد ذلك القى الاستاذ مساعد باسم هاشم فرج محاضرته بتوضيح احتياج جسم الانسان للغذاء للنمو والتكاثر والدفاع ضد الامراض، ومنها المغذيات الصغيرة وتشمل المعادن والفيتامينات المهمة لاستمرار الحياة.

وتناولت المحاضرة أحد هذه الفيتامينات وهو فيتامين ج أو ما يسمى بحامض الاسكوربك، إذ أن جسم الإنسان غير قادر على تصنيعه لذلك يفترض أن يناوله من خلال الغذاء وبمعدل 75-90 ملغم لكل يوم وهو ما موجود في برتقالة واحدة، وبالإمكان الحصول عليه من خلال تناول النباتات الورقية مثل السبانخ أو الخس وغيرها، اذ انه يلعب دورا مهما في معادلة الجذور الحرة الناتجة بسبب الفعاليات الفسيولوجية، أو بسبب دفاع الجسم ضد المسببات المرضية مثل فايروس كورونا.

كما وبين المحاضر بأن هذا الحامض يتركز في كريات الدم البيضاء وهو الجزء الأساس من الجهاز المناعي، وأن اهم مشكلة في منع وصوله للخلية هو وجود تركيز عالي للسكر في الدم لذلك ينصح بتناوله قبل وجبات الطعام (على الأقل نصف ساعة) أو بعد الطعام (بساعتين تقريبا) لان هذه المدة تجعل سكر الدم بوضعه الطبيعي وان المصاب بمرض السكري من النوع الثاني عليه ان يتناول كميات عالية من الفاكهة والخضار أو المكملات الغذائية وذلك لأن السكر أكفأ بالدخول للخلية من الحامض.

ختاما اوضح المحاضر الثاني بأن السكر يلعب دوراً اساسياً في زيادة الأجسام المضادة لذلك يجب الاهتمام به بدرجة خاصة بعد التلقيح ضد كوفيد ١٩ لتعزيز إنتاج تلك الأجسام، ويستخدم بجرعات عالية للمصابين بكورونا، وفي الحالات الحرجة يعطى للمريض غرام أو غرامين من الحامض عن طريق الوريد لكبح العاصفة السايتوكينية التي قد تؤدي الى الوفاة.

بعد الانتهاء من القاء المحاضرات تم فتح باب النقاش مع المشاركين والاجابة على الاسئلة الموجهة عن كيفية صنع اللقاح وعلاقة تقويته بالغذاء الصحي والرياضة والتوقف عن التدخين والكحول.

 

اللجنة الاعلامية

مركز بحوث البيئة

الاثنين ٢٦/ ٤/ ٢٠٢١

الصفحة 1 من 10
Top