الأربعاء, 11 أيلول/سبتمبر 2019 05:30

تهنئة

يتقدم مدير مركز بحوث البيئة الاستاذ الدكتور عبد الحميد العبيدي وكافة منتسبي المركز

بالتهنئة للدكتور مخلد عامر حسين بمناسبة حصوله على درجة الدكتوراه في موضوع:

(“Integrated Advanced Oxidation and Membrane Reactor Technology for the Treatment of Industrial Wastewater”)

من جامعة باث - المملكة المتحدة، راجين من الله ان يوفقه في خدمة وطنه وامته ومتمنين له مزيداً من التقدم والأزدهار.

حيث تلخصت اطروحته بما يلي:

تعد طريقة التحفيز الضوئي (Photocatalysis) باستخدام العوامل المحفزة الضوئية ذات الطور المتجانس من نوع (Polyoxometalates-POMs) كاحد طرق الاكسدة المتقدمة الفعالة والكفوءة في تحطيم  مدى واسع من الملوثات الكيميائية العضوية ذات الطابع المقاوم (المتمرد) للمعالجة في مياه الصرف الصناعي بشكل تنافسي (قابل للمقارنة) مع طريقة التحفيز الضوئي باستخدام العوامل المحفزة من النوع غير المتجانس مثل اوكسيد التيتانيوم كطريقة مرجعية. بالرغم من المميزات والخصائص التي تتمتع بها هكذا نوع من العوامل المحفزة المتجانسة، الا انها تعاني وبشكل اساسي من صعوبة عملية فصلها ومن ثم تدويرها ضمن عملية صناعية مستمرة، وبالتالي اصبحت طريقة التحفيز الضوئي باستخدامها غير صالحة (قابلة للتطبيق) من حيث الاعتبارات البيئية بسبب اطلاقها لتلك العوامل المحفزة الى البيئة وما يترتب عليه من التاثيرات الصحية المحتملة، فضلاً عن الاعتبارات الاقتصادية مما ادى الى تقييد استخدامها في معالجة مياه الصرف الصناعي. حيث هدفت رسالة الدكتوراة الى عنونة هذه المشكلة كتحدي كبير في الادبيات المنشورة في هذا الصدد لحد الان، وبالتالي تم تطوير تقنية مدمجة (Integrated Technology) تتالف من (Photocatalysis) باستخدام المفاعل الضوئي الحلقي (Annular Photoreactor) بالاقتران مع عملية الفصل المتقدم باستخدام الاغشية لانتاج (Cross-Flow Photocatalytic Membrane Reactor)كطريقة مبتكرة لفصل واعادة تدوير العامل المحفز المتجانس ذو الطور السائل والنموذجي في الاداء من طراز (Typical POM-H3PW12O40) من محلول ملوث صناعي مقاوم للمعالجة ومحُضر مختبرياً مثل البولي اثلين كلايكول. واثبتت هذه الدراسة فعالية وكفاءة هذه الطريقة المبتكرة في فصل واعادة تدوير العامل المحفز المتجانس وبشكل تام باستخدام نظامي الدفعات والمستمر، فضلاً عن الاداء المتميز في التحطيم الابتدائي لهذا الملوث وتحويله الى طيف واسع من الحوامض ذات السلسلة القصيرة والتي من السهل جداً معالجتها بيولوجياً او الاستفادة منها في التطبيقات الاخرى. وتم مقارنة اداء المنظومة اعلاه مع اداء مرجعي باستخدام (TiO2) وكانت النتائج تشير وبشكل واضح الى تفوق (POM) في التحطيم الابتدائي بنسب عالية جداً مقارنة مع (TiO2)، فضلاً عن عوامل التقييم الاخرى (كالتدفق عبر الغشاء-Flux).

 

كما ويتقدم مدير مركز بحوث البيئة الاستاذ الدكتور عبد الحميد العبيدي وكافة منتسبي المركز

بالتهنئة للدكتور موفق حسين محمد بمناسبة حصوله على درجة الدكتوراه في موضوع:

(Mechanistic understanding of ammonia removal kinetics in floating treatment wetlands)

من جامعة ليستر - المملكة المتحدة، راجين من الله ان يوفقه في خدمة وطنه وامته ومتمنين له مزيداً من التقدم والأزدهار.

وتلخصت الاطروحة بالاتي:

ان خفض تراكيز الامونيا من مياه و مخلفات الصرف الصحي والصناعي  يعتبر من أهداف أنظمة المعالجة التقليدية والمتقدمة. تعتبر أنظمة المعالجة البايولوجية Floating Treatment Wetlands أحد أهم التقنيات البيئية الحديثة في تحسين نوعية المياه والصرف المتدفق الى المسطحات المائية الطبيعية. تبنى بحث الدكتوراه لأول مرة امكانية تضمين هذه التقنية كمرحلة معالجة ثالثية ضمن وحدات معالجة الصرف الصحي في المملكة المتحدة من خلال بناء وتطوير معايير تصميمية والتي من شأنها رفع مستوى أداء المعالجة بالمقارنة مع أنظمة المعالجة التقليدية. وعلى وجه الخصوص هدف البحث الى بناء فهم ميكانيكي لديناميكيات الأمونيا في الأنظمة المستخدمة من أجل رفع كفاءة النظام التصميمية والتشغيلية. و من خلال اتباع نهج تجريبي متكامل يتضمن تجارب مختبرية وحقلية مدعمة بمحاكات أفتراضية بأستخدام موديلات رياضية متعددة, أظهرت النتائج عن تحقيق خفض كبير في تراكيز الامونيا المتدفقة جراء تحسن أداء نظام المعالجة بنسبة  50% بالمقارنة مع أداء الأنظمة الكلاسيكية المتبعة. النتائج أفضت أيضا الى أمكانية تطبيق النتائج المختبرية على المستوى الحقلي من خلال استخدام العوامل التصميمية والكينتيكية Design and Kinetics parameters. تمخضت الدراسة أيضا عن تطوير شفرة تصميمية في مجال تحسين نوعية دفق الصرف الصحي المطلق الى المسطحات المائية الطبيعية وضمن ظوابط ومعايير نوعية الصرف الصحي الأوربية The European Community Urban Wastewater Directive (UWWD) ومواصفات نوعية المياه البريطانية Water Framework Directive (WFD). بناءا على النتائج التي تم الحصول عليها, أوصت الدراسة الى أعتماد التقنية المختبرة كأحد التكنولوجيات البيئية الفاعلة في مجال معالجة الصرف الصحي وامكانية تضمينها في وحدات وأنظمة المعالجة الأخرى.

Read 113 times Last modified on الأربعاء, 11 أيلول/سبتمبر 2019 06:23
Top